القسم الإسلامي => منتدى سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم => الموضوع حرر بواسطة: sisa sisa في أبريل 27, 2016, 08:27:22 مسائاً

العنوان: موعظة حسنة عن الصلاة
أرسل بواسطة: sisa sisa في أبريل 27, 2016, 08:27:22 مسائاً
لصلاة عامود الدين الإسلامي فإن صلحت، صلحت حياة العبد، وإن ساءت، ساءت حياته وآخرته، وقد أمرنا بها الله سبحانه وتعالى في قوله : (وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ) (43) البقرة، فهي تساعدنا على مصاعب الحياة وتيسير أمور حياتنا وذلك كما ورد في قوله تعالى: (وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الخَاشِعِينَ) (45) البقرة، أما رسولنا الكريم فقد ذكر الصلاة في أحاديثه كثيراً ومن أهم أحاديثه الشريفة: حدثنا يحيى بن يحيى التميمي وعثمان بن أبي شيبة كلاهما عن جرير قال يحيى أخبرنا جرير عن الأعمش عن أبي سفيان قال سمعت جابرا يقول سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : (إن بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة). رواه مسلم